القائمة الرئيسية

الصفحات

الشركة التي إعترف الفخفاخ بإمتلاكها تحصلت على صفقة بــ28 مليار مع الدولة تنطلق بتوليه رئاسة الحكومة



أطل علينا ليلة أمس، رئيس الحكومة التونسية، الفرنسي الجنسية، إلياس الفخفاخ في حواره الشبيه بآخر حوار لسلفه، مرتديا ثوب الشفافية الداكن والغير شفاف، معلنا للتونسيين في لحضة صدق كاذبة أنه يملك أسهما في شركة تتعامل مع الدولة وأن هذا ليس بتظارب مصالح.. ولكن بالربش في ماضي الشركة، وجدنا أن SERPOL تحصلت على صفقة مع الدولة التونسية بقيمة 28 مليون دينار تنطلق، صدفة، بتولي إلياس الفخفاخ رئاسة الحكومة.. ↔

ونفلا عن موقع ميديا بليس الذي كان أول من ينشر المعلومات المفادها ان الفخفاخ له شركة مختصّة في إستغلال المصبات إسمها فاليس وقد قدّم عرض بقيمة 28 مليار لإستغلال مصب الرحمة بولاية نابل حيث فاز بالعرض.
ولكن منافسيه قدّمو إحترازات فنية بعد فتح العروض فقام بتقديم عقد شراكة مع شركة فرنسيّة تحت اسم ساربول من أجل ذلك يتمسّك بوزارة البيئة مادفعه لفصلها على الشؤون المحليّة.
هل اعجبك الموضوع :

Commentaires